كيفية كشف التهديدات باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي؟

بسبب كثرة الاختراقات التي تحدث للبيانات حول العالم في السنوات الأخيرة، وصعوبة السيطرة عليها، جعل الخبراء يعملون على تطوير تقنيات الذكاء الاصطناعي ليتمكنوا من التصدي لأي هجمات محتملة على قواعد البيانات. فأصبح مصطلح الذكاء الاصطناعي يتردد حولنا كثيراً، ولعلك تود أن تفهمه بشكل أفضل. لذلك دعنا نبدأ بالتعريف عن الذكاء الاصطناعي، حيث يعد الذكاء الاصطناعي من أهم تطبيقات التكنولوجيا في عصرنا الحالي. بشكل عام هو جعل الأجهزة والآلات تحفظ، وتخزن المعلومات للقيام بالأنشطة المختلفة بناءاً على البيانات المخزنة. كما يستخدم الذكاء الاصطناعي في أغلب مجالات الحياة، على سبيل المثال:” التعليم، والطب، والتجارة، وكذلك في مجال التطبيقات، والبرمجة، وأنظمة أمن المعلومات، والأمن السيبراني وغيرها من المجالات”. لذلك من خلال هذا المقال سنتعرف بشكل أفضل على تقنيات الذكاء الاصطناعي في الكشف عن أي اختراقات أو تهديدات على الأنظمة والمعلومات.

تعرف على مفهوم الأمن السيبراني؟

مبدأيًا لنتعرف على مفهوم الأمن السيبراني قبل أن نعرف ما دون الذكاء الاصطناعي في تحقيقه. يعد الأمن السيبراني مجموعة من الأدوات، والتقنيات التي تهدف إلى منع أي استخدام غير مصرح به، واستعادة المعلومات الإلكترونية ونظم المعلومات. لذا كان من المهم ربط تقنيات الذكاء الاصطناعي، والأمن السيبراني ببعضهم البعض. حيث يُعد البعض أن هذان المجالات لا ينفصلان. لذلك دعونا نتعرف الآن على كيفية كشف التهديدات باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي.

تطبيقات الذكاء الاصطناعي لحلول إلكترونية ذكية؟

يوفر الذكاء الاصطناعي حلولا حديثة و متطورة في مجال الأمن السيبراني. فهو  يركز في الأساس على التعلم الآلي لمعالجة البيانات و للذكاء الاصطناعي  قدرة على القيام  بهذه المعالجات بشكل غير محدود. ففي مثل هذه  الانشطة يسمح الذكاء الاصطناعي بتقديم قيمة قيمة في كل مرحلة من مراحل الأمن السيبراني، قبل وخلال و بعد تعرض أي مؤسسة لهجوم و محاولة قرصنة أو سرقة. فيعمل الذكاء الاصطناعي على سد العديد  من الفجوات ونقاط الضعف في الأمن السيبراني. حيث أنه يقضي تقريبا على الخطأ البشري خلال الاستجابة ﻷي مشكلة يتم التنبيه  لها.

كذلك في وقت الاستجابة في التهديدات، يعد الوقت المحور الأساسي في أي استجابة فيما يخص تهديدات الهجمات الي تحدث، فكلما زادت السرعة في الاستجابة يعني أن الأمن السيبراني في هذه المؤسسة أكثر فعالية، هذه الهجمات الضارة والتهديدات تحتاج إلى تحرك سريع و فوري. لذلك فإن الذكاء الاصطناعي يستخدم التعليم الآلي لتلافي هذه الأخطاء البشرية المتواجدة في الأمن السيبراني لجعله أكثر قوة وغير معرض للاختراق بالشكل المعتاد. يتم استخدام التعليم الآلي في الأمن السيبراني في عدة مهام، مثل تحديد نمط البيانات و التعامل معها، فيعمل التعليم الآلي على الآتي:

تعرف على كشف التهديدات باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي

حتى تتمكن من الكشف على التهديدات الالكترونية التي قد تسبب الاختراق لأجهزتك، وحساباتك الإلكترونية من الجيد أن تستخدم تقنيات الذكاء الاصطناعي، وأشهر تطبيقات الذكاء الاصطناعي من خلال النقاط التالية:

 

تصنيف البيانات

يصنف الذكاء الاصطناعي البيانات على أساس قواعد بيانات محددة مسبقًا. وتستخدم مثل هذه البيانات في بناء ملفات للهجمات، ونقاط ضعفها ليتم تصديها في حال التعرض لها، وهذه أبرز استخدامات الذكاء الإصطناعي وأشهرها.

 

تجميع البيانات

يتم تجميع البيانات بأخذ القيم المتطرفة من البيانات المصنفة سابقة، ووضعها في مجموعات على حسب السمات المشتركة بين كل مجموعة من البيانات. إذ تستخدم هذه التصنيفات لاحقًا عند تحليل بيانات الهجمات على الأنظمة، ويسهل ذلك من كشف الهجمات و الوصول و التصدي لها في حال وقوعها. وتعتبر هذه النقطة من أكثر تطبيقات الذكاء الاصطناعي انتشاراً.

 

توقع الاحتمالات

بناءاً على البيانات المجمعة سابقاً في مجموعات جديدة، هناك احتمالات جديدة يتم توليفها وتوقعها. حيث أن هذه الاحتمالات تتماشى مع إجراءات النظام مع مواقف مماثلة. لذلك يمكن أن تستخدم هذه التوليفات والتوقعات في تحليل نقاط ضعف المؤسسة واتخاذ الإجراءات الوقائية للحفاظ عليها من الهجمات المحتملة، وهذه أحد أشهر استخدامات الذكاء الاصطناعي.

أبرز التهديدات والهجمات الالكترونية التي تتصدى لها تقنيات الذكاء الاصطناعي

يعمل الذكاء الاصطناعي باختصار على تحليل البيانات واتخاذ ردات الفعل المناسبة للدفاع عن بيانات المؤسسات من أي هجمات. و من ضمن التهديدات والهجمات الالكترونية التي يمكن أن تحدث و يتصدى لها الذكاء الاصطناعي الآتي:

 

اختراق بيانات البيع

هذا النوع من الهجمات يشكل خطورة حقيقية، حيث يتم استهداف الشركات الكبيرة. حيث يتم سرقة بيانات العملاء من أرقام بطاقات الائتمان، ورموز المرور الخاصة بهم، وقد تصل أحيانا إلى سرقة الهويات. إذ يتم بيع هذه البيانات في السوق السوداء، وقواعد البيانات المشبوهة في الانترنت. لذا من المهم الاستثمار في خدمات تحمي بيانات عملائك. مثل الخدمات التي تقدمها منصة آمن. تعرف على خدماتهم عبر زيارة موقعهم الالكتروني.

 

هجمات البنوك

مع تطور الخدمات المقدمة من كل المؤسسات، والمصارف قد أصبحت تقدم بشكل الكتروني، وذلك جعل هذه المؤسسات أكثر عرضة للاختراقات بشكل يومي. وتتكون عصابات مخصصة لمحاولة اختراق هذه المصارف من أجل سرقة البيانات، والأموال. لذلك من المهم لمثل هذه المؤسسات أن تمتلك أنظمة حماية قوية، وغير قابلة للاختراق، وتستعين في ذا الجانب بالذكاء الاصطناعي الذي يملك القدرة على التصدي للهجمات المتتالية، ومحاولات الاختراق.

في الختام ..

الذكاء الاصطناعي أصبحت من أهم عناصر الأمن الإلكتروني، والأمن السيبراني. إذ إن المهاجمين يطورون أنفسهم بشكل دوري. لذا من المهم أن تطور أنظمة الأمن لتستطيع التصدي لها. الذكاء الاصطناعي يسهل تصنيف، وتجميع، وتحليل البيانات لتقديم فهم أفضل لطبيعة الهجمات المحكمة لكل مؤسسة. ويتم اتخاذ الإجراءات الوقائية بناءاً على تحليل البيانات التي تعطي توقع الاحتمالات الممكنة لنوعية الهجمات الحاصلة. لذا الاستعانة بالذكاء الاصطناعي أصبح حاجة لا غنى عنها. كما يمكنك الاستعانة به في كشف تهديدات تسريب المعلومات والبيانات على الانترنت. والتنبؤ والإنذار بأي سرقة بيانات حاصلة. و يقدم لك “آمن” خدمة إزالة هذه البيانات من قواعد البيانات. لتقدم لك الحماية المستقبلية من أي هجوم متوقع. تعرف على المزيد من خدمات آمن. ونتمنى لكم تصفح آمن للانترنت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط ليقدم لك تجربة تصفح أفضل. من خلال تصفح هذا الموقع ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.